الجمال

بودروم

 

السياحة في بودروم تركيا – أهم الأماكن والأنشطة السياحية

معلومات عن بودروم تركيا :

تعتبر مدينة بودروم واحدة من أهم المناطق السياحية في تركيا ، ولها ترتيبها  المتقدم على خارطة السياحة العالمية ، فعدد زوارها حاليا يقرب الألف سائح يوميا ، والذين غالبا ما يجتازون البحار وصولا إلى مينائها ، أو عبر مطار ميلز الواقع شمال المدينة بنحو 30 كيلومترا ، والذي يربطها بمختلف بلدان العالم ، هذا وتعود أهمية بودروم السياحية إلى عدة أسباب أولها موقعها الفريد في منطقة بحر إيجه والذي منحها مناخا متوسطيا معتدلا ، إضافة إلى كونها عامرة بالأثار والأوابد التاريخية الإغريقية والبيزنطية والعثمانية بحيث يعتبر التجوال في المدينة العتيقة أوبين اثارها تجربة مثيرة تجتذب الكثيرين ، إضافة إلى تميز المدينة بتوافر مختلف المرافق والخدمات السياحة من فنادقها رفيعة المستوى إلى مطاعمها بنوعيها الفاخرة والشعبية ، وكذلك أسواقها ومتاجرها التي تعمل طوال اليوم مما حدا بالبعض إلى تسميتها بالمدينة التي لا تنام .

 

تاريخ بودروم :

يعود أصل بودروم إلى الإغريق والذين سموها هاليكارناسوس ، والتي اشتهرت لاحقا بوجود واحدة من عجائب الدنيا السبع القديمة فيها وهي ضريح موسولوس ، كما أنها بلد المؤرخ هيرودوت ، أما تاريخها العثماني فبدأ مع فتحها بقيادة السلطان سليمان القانوني أثناء فتحه لجزيرة رودس ، وقد كانت بودروم آخر معقل للصليبيين فتحه العثمانيون في الأناضول .

أبرز معالمها اليوم قلعة بودروم والتي تعتبر أكمل قلعة موجودة حالياً في شرق البحر الأبيض المتوسط ، بناها فرسان الإسبتارية الصليبيين في القرن 15م ، وتطل القلعة على ميناء بودروم وتضم متحفًا لآثار تحت الماء هو ثاني أكبر متحف من هذا النوع  على مستوى العالم . 

 

أين تقع منطقة بودروم :

تقع بودروم على الساحل الجنوبي الغربي لتركيا وتتبع محافظة موغلا ، تبعد عن إسطنبول ما يقرب من سبعمئة كيلومتر لذا تستغرق المسافة بينهما بالسيارة نحو سبع ساعات ، بينما تستغرق بين بودروم وطرابزون نحو ثماني عشرة ساعة بالسيارة ، إذ تبعد عن طرابزون ما يقرب من ألف وستمئة وخمسين كيلو متر ، أما فتحية فتبعد عن بودروم مسافة مئتين وثلاثين كيلو متراً  ، لذا تستغرق المسافة بينهما نحو ثلاث ساعات ونصف بالسيارة .

 

الطقس في بودروم :

مناخ بودروم متوسطي معتدل نوعا ما ، فشتاؤها بارد ، صيفها حار رطب نسبيا ، ويعد هذا الطقس مناسبا جدا لممارسة شتى الأنشطة كالتجوال وصعود الجبال والسباحة وممارسة مختلف الألعاب المائية .

 

أجمل الأماكن السياحية في بودروم :

ضريح موسولوس أو ضريح هاليكارناسوس :

بناه الملك اليوناني موسولوس في العام 337 ق.م ليكون ضريحا له بعد مماته ، وقد عرف عن الملك اليوناني هذا ميله لحياة الترف والبذخ فشيد الضريح بشكل جعل منه واحدا من عجائب الدنيا السبع القديمة ، فهو مميز بضخامته وتصميمه المعماري العظيم وكذا بزخارفه المنحوتة و نقوشه البارزة والتي تحكي قصصا مصورة لمعارك الملك الأسطورية ، كما ويرتفع الضريح الأعجوبة حوالي 45 مترا بثلاث طوابق مستطيلة الشكل ، قاعة ضخمة في قاعدته يوجد فيها دهليز يصلها بغرفة ملآى بالكنوز والتحف الذهبية ، 36 عمودا موزعا في طابقه الثاني ، والتي تحمل هرما مدرجا تعلوه عربة فاخرة ذات جياد أربعة .

أما جسد الملك بعد وفاته فقد حرق وفقا للطقوس اليونانية ولفت رفاته بقماش مطرز بالذهب ووضعت  داخل تابوت من الرخام الأبيض الفاخر .

 

مدرج بودروم :

تضم بودروم مدرجا رومانيا أثريا شيد في القرن الرابع قبل الميلاد على تلة مطلة على المدينة بما فيها القلعة والميناء ، وهو ككل المسارح الرومانية القديمة يتكون من ثلاثة أجزاء ، هي خشبة المدرج شبه البيضوية  ، مكان الأوركسترا ، ومقاعد الجمهور الحجرية .

يتسع المدرج  الذي اتخذ شكله النهائي في القرن الثاني قبل الميلاد إلى قرابة 13,000 شخص ، وأصبح اليوم متحفا يستخدم للمهرجانات والعروض الموسيقية . 

يمكن للسياح التجول في مختلف أرجاء المدرج والتقاط أجمل الصور التذكارية على المقاعد الحجرية أو بجوار الأعمدة الرومانية ، ولعل أجملها  تلك الصور البانورامية للميناء والقلعة الأثرية يلتقطها السائح من أعلى نقطة في المدرج .

 

قرية جوموسلوك :

قرية صغيرة تقع جنوب بودروم على شاطئ بحر إيجة ، تتميز بواجهتها البحرية القديمة وسحر مشهد الغروب فيها ، ولعله السبب في تسميتها بجوموسلوك  والتي تعني بالتركية مكان الفضة ، يصلها يوميا الالاف من الزوار قادمين من بودروم عبر الباصات بأجرة بسيطة لا تتعدى ثلاث ليرات تركية ، فيستمتعون بجمال المنطقة وإطلالتها المثيرة على البحر خاصة وقت الغروب ، كما يمكنهم تناول وجبة خفيفة يقدمها المطعم القريب في القرية أو التلذذ بكوب من الشاي التركي الفريد وسط هذه الأجواء الساحرة .

 

جزيرة طافشان بودروم :

جزيرة مميزة بمناظرها البديعة وإطلالاتها الساحرة على بحر إيجه ، تقدم لزائريها أجواء مميزة ونشاطات ترفيهية أمكنهم القيام بها ، كتسلق المرتفعات الصخرية والتمتع بأجمل منظر لمدينة بودروم وبحر إيجه خاصة وقت الغروب ، أما عن شاطئها فيقصده الالاف للسباحة في مياه البحر النقية أو لتجربة رحلة القوارب الممتعة  ، وكذلك للتمتع بحمام شمسي على رمال الشاطئ الناعمة ، كما تتميز الجزيرة بأعداد الأرانب البرية الموجودة فيها وهو ما جعل البعض يسمها جزيرة الأرانب .

يمكن الوصول إلى الجزيرة مشيا على الصخور الملساء الموحلة المتراصفة والتي شكلت جسرا تحت سطح الماء بنصف متر ، مما يجعل مجرد العبور إلى الجزيرة تجربة مثيرة تستحق التجربة .

 

بوابة ميندوس :

تشكل بوابة ميندوس اخر قطعة من جدران حصن الملك موسولوس والذي كان فيما مضى حصنا منيعا بأسواره التي تحيط المدينة القديمة لمسافة سبعة كيلومترات ، وتوجد بقرب البوابة العديد من الاثار المتبقية  كبقايا خندق يعود للقرن الرابع قبل الميلاد وبقايا المقابر وقطع متفرقة متناثرة من الفسيفساء ، ويعد اسكتشاف البوابة وبقايا الاثار حولها تجربة تجتذب العديد من عشاق التاريخ والاثار .

 

شاطئ الجمل :

هو امتداد للرمال الشاطئية الناعمة ، يقع في خليج هادئ بعيد عن الصخب ، أصبح وجهة للسياح وللعائلات بشكل خاص والذين يقصدونه للتمتع بالهدوء واستكشاف معالم المكان وسحره وكذلك ممارسة أنشطة السباحة وركوب القوارب أو المشي على الرمال والتمتع بأجمل المناظر الخلابة .

 

شاطئ غومبيت :

هو أحد الشواطئ المميزة لمنطقة بودروم والمفضل لدى أهلها وذلك لجماله الطبيعي الأخاذ وموقعه المميز ، يبعد عن مركز المدينة حوالي الثلاثة كيلومترات ، وتتوفر فيه كافة الخدمات السياحية كالمطاعم والمقاهي والمتاجر التي تبيع كل شيء من المواد الغذائية وحتى معدات الغوص والسباحة ، كما أنه شاطئ توفره البلدية لزواره مجانا بالإضافة إلى العديد من المرافق الخدمية الملحقة به .

 

شاطئ فينك بودروم :

يقع شاطئ فينك في مدينة بودروم وسط منطقة أورتا كينت ياهشي ، وهو أحد أجمل أماكن السياحة في بودروم ، ويقصده السياح من داخل تركيا وخارجها للتمتع بمناظره الطبيعية الخلابة وممارسة مختلف النشاطات الرياضية والترفيهية .

 

كهف وشاطئ بارداكي :

منطقة خلابة وساحرة بمناظرها الطبيعية ، تتألف من كهف تحيط به مجموعة من اجمل الشواطئ البحريّة المميزة بمياهها الزرقاء الصافية ورمالها الناعمة ، كما تتميز المنطقة بنباتاتها وأشجارها سيما أشجار النخيل التي تنمو فيها بكثرة وتكسب منطقة الكهف جمالا ساحرا متفردا عن غيره .

 

شاطئ يحسي :

هو واحد من الشواطئ المميزة في بودروم ، يتميز بجمال الطبيعة فيه وبهدوئه وتخديمه بما يناسب السياح الذين يقصدونه للراحة والاستجمام والابتعاد عن صخب الحياة ، حيث يوفر لهم مظلات ومناطق للجلوس والاسترخاء والتمتع بأجمل المناظر الطبيعية ، كما تتواجد فيه مطاعم ومتاجر تلبي كافة متطلبات السياح وتلبي رغباتهم .

 

ميد تاون مول :

هو أحد أشهر مجمعات التسوق في تركيا  ، يقع  في منطقة أورتا كينت ياهشي ، ويرتاده عدد  هائل من السياح لتسوق الملابس والأحذية والحقائب الجلدية والمجوهرات ، المحلية منها والماركات العالمية ، وكذلك الأثاث والأدوات المنزلية والمطبخية ، يضاف إليها أماكن متخصصة في الساعات ذوات الماركات العالمية .

كذلك يمكن في ميد تاون مول تجربة العديد من الأنشطة الترفيهية ، ففيها قاعات للسينما مجهزة بأحدث تقنيات الصوت والصورة ، وكذلك مطاعم تقدم أشهى المأكولات التركية التقليدية أو الوجبات الغربية الخفيفة ، وكذلك شتى أنواع المشروبات .

 

بودروم بازار :

سوق شعبي بإطلالة ساحرة على البحر ، يوفر لزواره مختلف البضائع والسلع من الملابس والمصنوعات الجلدية والساعات وغيرها ، وتتوافر فيه مطاعم شعبية ومقاه تقدم ألذ المأكولات والمشروبات .

 

مول أواسيس :

 مركز تسوق ضخم يقع في مدينة بودروم في تركيا ، يحتوي على العديد من المتاجر كأماكن بيع الملابس ومتاجر المجوهرات والهدايا والأدوات المنزلية والعطور وكذلك متاجر بقالة ومقاه ومطاعم وصالات ألعاب وغيرها الكثير. 

 

خاتمة :

لقد كانت هذه جولة سريعة على أهم المناطق السياحية في بودروم وأهم النشاطات التي غالبا ما يرغب السياح للمنطقة بتجربتها ، فهي غنية بالمناظر الطبيعية الأخاذة والأماكن الأثرية ومجمعات التسوق ، إضافة إلى فنادقها المميزة ومطاعمها ومقاهيها والتي تقدم للسياح أعلى مستوى من الخدمات السياحية ، وكانت دوما عند مستوى تطلعاتهم وترضي شغفهم .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *